الرئيسية / تطوير الذات / رمضان فرصة ذهبية للتغيير – اغتنمها
ٌرمضان شهر التغيير

رمضان فرصة ذهبية للتغيير – اغتنمها

رمضان فرصة ذهبية للتغيير ./التغيير في رمضان.

تغيير الفرد لنفسه يشمل مجموعة من الأشياء، منها التطوير و منها إلغاء العادات السيئة. حسب علم التغيير فإن الإنسان يحتاج إلى واحد و عشرون يوما للتخلص من عادة سيئة و تعويضعا بأخرى حسنة. وشهر رمضان فرصة ذهبية لكل مسلم للتغيير نحو الأحسن. إذا تعودت على عادة بديلة طيلة شهر رمضان و صبرت على ذلك فإنك تستطيع التخلي عن العادة السيئة إلا إذا قررت الرجوع إليها.

إذا كنت مدخنا مثلا، فشهر رمضان فرصتك للتخلص من هذه العادة القبيحة. أنت تحتاج فقط  إلى الرغبة و العزيمة القوية. لكن ما الذي يجعل شهر رمضان، أكثر من غيره من الأشهر، مناسبا لتغيير المسلم لحياته و سلوكياته؟

من المعروف أن البيئة تساعد بشكل كبير على التغيير، و هذا مسلَّم به عند علماء التغيير و ثابت في شريعتنا السمحة، ففي الحديث المشهور عن الرجل الذي قتل تسعة و تسعين نفسا ثم أكمله مائة حينما قام بقتل العابد الذي أخبره أنه ليس له توبة، فذهب إلى أعلم أهل زمانه و سأله هل يمكنه أن يتوب من كل ما فعله. فقال له العالم: نعم لك توبة، لكن عليك أن تلتحق  بأرض كذا فإن بها قوما صالحين، فدلَّه على بيئة صالحة لأنها من دون شك تساعد الإنسان على تغيير حياته و قناعاته و سلوكياته.

يعتبر  شهر رمضان فرصة ذهبية للتغيير إذ تتوافر فيه البيئة المساعدة على ذلك، حيث يمكن للمسلم أن يقوم بعملية تغيير و تطويير شاملة في حياته و خصوصا الجانب الروحي و السلوكي و الأخلاقي. في هذا الشهر الفضيل يبتعد المسلم عن الملذات المباحة فضلا عن المحرمة و تتقوى صلته بربه عبر قراءة القرآن و الصلوات و صلاة التراويح و القيام مما يزيد قلبه رقَّة ًو روحه سمواًّ، كما أن المجتمع من حوله يعيش هذه الحالة و لو في ظاهر الأمر و هو ما يسمى بالصوم الجماعي، فالبيئة من حوله تكون في الغالب جد مساعدة.

هذا بالإضافة إلى ما يهيؤه الله لعباده المؤمنين من تصفيد للشياطين. فقد ثبت في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين.) وفي رواية: سلسلت. وروى الترمذي والنسائي وابن ماجه والحاكم عنه: (إذا كان أول ليلة من رمضان صُفِّدت الشياطين ومردة الجن). شهر رمضان فرصة ذهبية للتغيير فيا ربي وفقنا للتغييرفيه للأحسن و الأفضل.

ما هو التغيير؟

التغيير هو الإنتقال من واقع إلى واقع آخر عن طريق وضع أهداف و خطط واضحة لهذا الانتقال.

أفكار و نصائح تساعدك على التغيير في شهر رمضان و في غيره.

  1. الرغبة الصادقة  في التغيير لأن التغيير يبدأ من الداخل. قال عز وجل: (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) سورة الرعد – الآية 11.
  2. تدوين العيوب و العادات السيئة التي تريد أن تغيرها
  3. التخطيط و وضع أهداف منطقية و قابلة للقياس
  4. يجب أن تعتقد أن التغيير ليس بالشيء الهيِّن بل هو عملية صعبة و يحتاج وقتا طويلا
  5. القدرة على التضحية بالوقت و الجُهد و حتى المال في بعض الأحيان
  6. الصَّبر و الاستمرارية مع التفاؤل
  7. أحط نفسك بالأشخاص الايجابيين
  8. غير أفكارك و في بعض الأحيان قناعاتك
  9. التدرج في التغيير
  10. الدعاء: اسأل الله أن يساعدك و يوفقك في شهر رمضان و في غيره للتغيير نحو الأفضل .

موضوع قد يهمك أيضا نصائح قبل الامتحانات

 

شاهد أيضاً

اقتباسات انجليزية

اقتباسات انجليزية

اقتباسات انجليزية اليكم مجموعة من الاقتباسات الانجليزية المتنوعة و التي نتمنى أن تنال إعجابكم. منها …

دعاء الهم و الحزن

دعاء الهم والحزن: 6 أدعية من الكتاب و السنة

دعاء الهم والحزن  أدعية الهم والحزن من أحاديث الرسول صلى الله عليه و سلم عن …